مدن إسبانيا

مدينة قرطبة

عاصمة الدولة الإسلامية الأموية، وجوهرة إسبانيا الحقيقية.

مدينة قرطبة:

تقع مدينة قرطبة في العصر الحالي في جنوب دولة إسبانيا على ضفة نهر الوادي الكبير، وتحتوي على عدد من المعالم الرومانية والإسلامية القديمة، وتعد حالياً من أشهر المدن السياحية في إسبانيا، ويرتادها العديد من السياح كغيرها من المدن الإسبانية الأخرى، ويعتقد علماء التاريخ أن القرطاجيين أسسوا المدينة واستقروا فيها، ثم استولى عليها الرومان، وأطلقوا عليها اسم كوردوبا، ثم البيزنطيون، ثم وقعت تحت حكم القوط الغربيين قبل أن تصبح عاصمة المسلمين الأمويين في الأندلس.

قرطبة في العصر الإسلامي:

اشتهرت قرطبة، وذاع صيتها بين مدن العالم بشكل كبير في أيام الحكم الإسلامي للأندلس، حيث كانت قرطبة عاصمة إمارة الأندلس المنفصلة عن الحكم العباسي في القرن العاشر الميلادي خلال فترة حكم الأمويين للأندلس، وهي من أكبر وأعظم مدن العالم، وأبرزها في شتى النواحي السياسية والاقتصادية والعلمية في ذلك الوقت، وأكبر شاهد ودليل على عز المسلمين وحضارتهم وما وصلوا إليه، وبلغت المدينة أوج عزها في عهد عبد الرحمن الناصر وابنه المستنصر، ويقدر عدد سكانها أيام بروزها وتفوقها ما يقارب مليون نسمة.

الآثار الرومانية:
  • الضريح الروماني.
  • المعبد الروماني الذي يقع في الجهة الشمالية من المدينة.
  • الجسر الروماني الواقع على نهر الوادي الكبير.
الآثار الإسلامية:
  • جامع قرطبة.
  • الحمامات العربية.
  • أسوار المدينة وبواباتها.
  • مدينة الزهراء الذي شيدها عبد الرحمن الناصر.
  • حي اليهود.
  • الناعورة الواقعة في جوار الجسر الروماني.
  • قلعة كالاهورا الواقعة في الجهة الجنوبية للوادي الكبير.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
إغلاق