مدن إسبانيا

منطقة أستورياس

إمارة أستورياس:

بالاسپانية: Principado de Asturias هي إحدى المناطق ذاتية الحكم في إسپانيا. وتتطابق في الامتداد الجغرافي مع مملكة أستورياس السابقة في العصور الوسطى.

تأسيس مملكة أستورياس:

بعد 7 سنوات منذ بداية الحكم الإسلامي في أيبيريا قام بيلايو من أستورياس (أو بلايو) أحد كبار دولة القوط الغربيين التي قامت في شبه الجزيرة الأيبيرية بتأسيس مملكة أستورياس في الركن الشمالي الشرقي مما يعرف الآن بإسبانيا وهي مناطق قام المسلمون بغزوها مرات عديدة وانسحبوا منها.

لم يكن بيلايو قادرا على دحر قوات المسلمين التي كانت تتوغل في مملكته من فترة لأخرى كما لم يكن باستطاعة المسلمين إزالته من الحكم.

تحت قياده بيلايو، وزيادة الاعتداءات على البربر. في 722 (أو 724 أو ربما في وقت مبكر 718) أرسل أمير قوة بقيادة ابن علقمي اللخمي لاخماد هذا التمرد وإنشاء السيطرة المغاربية على المنطقة. هزم بيلايو هذه القوة في معركة وادي كوفادونجا.

أماكن سياحية بمقاطعة أستورياس:

  • كنيسة سانتا ماريا ديل نارانكو Palacio de Santa Maria del Naranco

يقع قصر سانتا ماريا على بعد مسافة ثلاثة كيلومترات فقط من مدينة أوفييدوا، و لقد كان دوماً قصرا قبل أن يتحول إلى أحد أهم الكنائس والمعالم الأثرية في المدينة و لقد تم بناء هذا القصر بأمر من الملك راميرو الأول في العام 848 ميلاديا، و بعد مدة من الزمن قد تم تحويل هذا القصر إلى كنيسة و الوقت الحالي أصبح هذا البناء المعماري التاريخي واحداً من مواقع التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونسكو.

  • حديقة Campo de San Francisco

هذه الحديقة هي حديقة المدينة الرئيسية و كانت في السابق بستان و حديقة تابعين إلى دير سان فرانسيسكو، و لقد تم ابتكارها في القرن التاسع عشر الميلادي و ذلك قبل أن يتم تحويلها لاحقاً إلى حديقة عامة. و مساحة هذه الحديقة يصل إلى تسعين ألف متر مربع، و هي متنزه ممتلئ بالمسارات الواسعة و البرك و الكثير من النوافير و أجمل المروج الخضراء التي يمكن أن تجدها في حديقة عامة و الأشجار الكثيرة أيضاً. و بينما تسير وتستمتع في المتنزه ابحث و سوف تجد الكثير من أنقاض المعالم الأثرية الموجودة هناك.

  • كاتدرائية اوفييدو

إن كاتدرائية أوفييدو ذات التصميم القوطي المتميز موجودة طريق الشمال و هو أحد الطرق الرئيسية التي يسلكها الحجاج في طريقهم إلى سانتياغو دي كومبوستيلا “Santiago de Compostela”. و لقد تم بناء هذه الكاتدرائية الرائعة في أواخر القرن الثالث عشر الميلادي، و يتألف بناء هذه الكاتدرائية من برج و أديرة و قسم للمبيت، كل ذلك بالإضافة إلى أن داخل مجمع هذه الكاتدرائية يقع البيت المقدس و هو يتمتع بأسلوب مميز باسلوب عمارة رومانسكية و هي حقبة تتمتع بأنماط معمارية مميزة. و لقد تم بناء هذا البيت المقدس في القرن التاسع الميلادي، و لقد تم إعلانه لاحقاً بأنه واحد من مواقع التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونسكو.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق